معلومات تهمك

 

السيطرة علي ميكروب المايكوبلازما Control of mycoplasmosis

العنوان

2018/03/29






ميكروب المايكوبلازما هي واحد من أهم وأخطر الميكروبات التي تصيب قطعان الدواجن وهو من الميكروبات التي تفتقد لوجود جدار خلوي Cell wall.



وينتقل ميكروب المايكوبلازما أما أنتقالا رأسيا Vertical من الأمهات الي الأجنة أو أنتقالا أفقيا Horizontal من االكتاكيت المصابة الي غيرها.



والأصابة الأولية Primary infection بالمايكوبلازما لا تسبب حدوث نسب نفوق عالية الا أنها تهيئ الطيور لأمور شديدة الخطورة وتسبب الكثير من الخسائر في قطعان الدواجن ويكمن خطرها في الأمور الأتية:



-يؤثر ميكروب المايكوبلازما علي الكفاءة العلفية ومعامل التحويل فقد وجد أن:



-طيورالتسمين التجاري المصابة بميكروب المايكوبلازما ولا يتم السيطرة عليه تقل كفاءتها العلفية بنسبة 15% أي يرتفع معامل التحويل العلفي لها بنسبة 20% بمعني أن كل طائر يسبب خسارة تساوي في المتوسط 4 جنيه مصري في الدورة الانتاجية الواحدة.



-طيورالبياض التجاري المصابة بالمايكوبلازما تنخفض أنتاجيتها بواقع 15 بيضة سنويا بمعني أن كل طائر يسبب خسارة تساوي نصف طبق بيض أي ما يساوي في المتوسط 15 جنيه مصري في الدورة الانتاجية الواحدة لطيورالبياض التجاري.



-طيورالأمهات المصابة بالمايكوبلازما تنخفض أنتاجيتها بواقع 8 بيضات تفريخ أو 5 كتاكيت فاقسة سنويا بمعني أن كل طائر يسبب خسارة تساوي في المتوسط 20- 25 جنيه مصري في الدورة الانتاجية الواحدة.



-المايكوبلازما بوجه عام والمايكوبلازما سينوفي بوجه خاص تقلل الأستجابة المناعية للطيور وخاصة ضد لقاحات النيوكاسل.



-المايكوبلازما من الميكروبات التي لها قدرة فائقة علي افراز انزيم التريسين Trypsin وهو شبيه بانزيم البروتييز Protease like enzyme والذي يسبب الأتي:



-يحدث التربسين انشطارا اصطناعيا Artificial cleavability للـ H-epitope في فيروسات الأنفلونزا ضعيفة الضراوة ونتيجة لذلك تكتسب هذه الفيروسات قوة اصطناعية كاذبة Artificial false virulence حتي وان كانت ضعيفة بطبعها ويجعلها قادرة علي احداث أعراضا اكلينيكية وأثارا باثولوجية شديدة وتسبب نفوق عالي وهذه الحالة تتشابه مع ما يحدثه الفيروسات الحقلية شديدة الضراوة.



-يحدث أنزيم التربسين انشطارا اصطناعيا Artificial cleavability للـ F-epitope في فيروسات النيوكاسل متوسطة وضعيفة الضراوة ونتيجة لذلك تكتسب هذه الفيروسات قوة اصطناعية كاذبة Artificial false virulence حتي وان كانت ضعيفة بطبعها ويجعلها قادرة علي احداث أعراضا اكلينيكية وأثارا باثولوجية شديدة وتسبب نفوق عالي وهذه الحالة تتشابه مع ما يحدثه الفيروسات الحقلية شديدة الضراوة.



-يحدث أنزيم التربسين معالجة انزيمية لفيروس الكورونا المسبب لمرض الألتهاب الشعبي المعدي Infectious bronchitis في الدجاج فيتحول من فيروس غير ملزن للدم الي فيروس ملزن للدم وشديد القدرة علي احداث المرض ونتيجة لما سبق تكتسب هذه الفيروسات سابقة الذكر قوة اصطناعية كاذبة Artificial false virulence حتي وان كانت ضعيفة بطبعها ويجعلها قادرة علي احداث أعراضا اكلينيكية وأثارا باثولوجية شديدة وتسبب نفوق عالي وهذه الحالة تتشابه مع ما نحدثه الفيروسات الحقلية شديدة الضراوة Virulent field viruses.



-المايكوبلازما لها قدرة فائقة علي افراز الهيمولايسين Hemolysin والتي تهيئ الطيور المصابة بالمايكوبلازما وهو ما يعرف بالمرض التنفسي المزمن Chronic respiratory disease = CRD للأصابة بعدوي متزامنة بالبكتريا القولونية E.coli مما يؤدي لحدوث المرض التنفسي المزمن المعقد Complicated chronic respiratory disease = CCRD.



والسؤال الأن – اذا كانت المايكوبلازما لها كل هذه الأهمية فكيف نسيطر عليها؟



وقبل الأجابة علي هذا السؤال الهام لابد أولا أن نستعرض بعض الحقائق الهامة بخصوص المايكوبلازما وتشمل الأتي:



-الحقيقة الأولي: أن ميكروب المايكوبلازما ميكروب يعيش أحيانا داخل الخلية Intra-cellular وأحيانا أخري خارج الخلية Extra-cellular لذا فهو كثيرا ما يستطيع الهرب من المقاومة العلاجية وذلك أثناء وجوده داخل الخلية Intra-cellular.



ولهذا فنحن نستطيع أن نقلل من حدة الأصابة بميكروب المايكوبلازما ولكن يستحيل علينا أن نتخلص منه ويقال في هذا الأتي You can reduce the microbial load of mycoplasmas but never cull.



-الحقيقة الثانية: أن ميكروب المايكوبلازما ميكروب له دورة تكرارية Frequency curve في عودة الظهور مرة أخري وفي السابق كانت تحسب مدة هذه الدورة التكرارية في طيور التسمين التجاري بحوالي 18 يوم أما في هذه الايام فمدة هذه الدورة التكرارية تيساوي المدة الزمنية التي يحدث فيها زيادة وزنية قدرها 600جم في طيور التسمين التجاري.



-الحقيقة الثالثة: أن ميكروب المايكوبلازما ينمو علي المزارع البكتيرية في مدة زمنية طويلة نسبيا تتراوح بين 2-3 أسابيع وهذا يعني أن نتائج أختبارات الحساسية الخاصة بميكروب الميكرولازما لا يمكن الوصول اليها قبل مرور هذه الاوقات وهناك علامة أستفهام كبري حول نتائج أختبارات الحساسية التي تقول بها بعض الجهات قبل تلك الأوقات بكثير.



-الحقيقة الرابعة: أن مضادات الحيوية الفعالة ضد ميكروب المايكوبلازما تندرج تحت ثلاث عائلات فقط وهذه العائلات هي:



1-عائلة الماكروليدات Macrolides:



وتتميز هذه العائلة بوجود حلقة لاكتون Lactone ring ضمن تركيبها الكيميائي وتنقسم هذه العائلة تبعا لعدد ذرات السلسلة الجانبية المتصلة بحلقة اللاكتون الي أربعة مجاميع وهي:

-مجموعة الماكروليدات ذات الـ 12 ذرة في حلقة لاكتون 12
-lactone member group: وهذه المجموعة ليس لها أي أهمية طبية بيطرية أو بشرية وقد يكون لها أهمية زراعية.



-مجموعة الماكروليدات ذات الـ 14 ذرة في حلقة لاكتون 14-lactone member group:



وتشمل هذه المجموعة كلا من الاريثرومايسين Erythromycin والأولياندومايسين Oleandomycin وهذه المجموعة لها فعالية علي كل من المايكوبلازما

والأستافيلوكوكوس والأسترتوكوكوس ولكن فعاليتها علي ميكروبي الأستافيلوكوكوس والأسترتوكوكوس أعلي من فعاليتها علي ميكروب المايكوبلازما وذلك تعتبر هذه المجموعة البديل الأمثل
Proper alternative لعائلة البنسيلينات والسيفالوسبورينات.



-مجموعة الماكروليدات ذات الـ 15 ذرة في حلقة لاكتون 15-lactone member group:



وتشمل مضادا واحدا وهو الازيثرومايسين Aziromycin وهذا المضاد له فعالية علي كل من ميكروب المايكوبلازما وميكروب النيموكوكوكس ولكن فعاليته علي ميكروب النيموكوكوكس أعلي من فعاليته علي ميكروب المايكوبلازما ولذاك فكثيرا ما يستخدم لعلاج الألتهاب الرئوي Pneumonia.



-مجموعة الماكروليدات ذات الـ 16 ذرة في حلقة لاكتون :16-lactone member group

وتشمل كل من التايلوزين
Tylosin والأسبيراميسين Spiramycin والجوساميسين Josamycin والتليميكوزين Tilmicosin والكيتاساميسين Kitasamycin والتليفالوسين Tylvalosin.



ومن أهم ما يميز عائلة الماكروليدات أن أي مركب تابع لهذه العائلة يتكون من 5 جزئيات مختلفة Five Fractions وهذه الجزيئات هي أ – ب – ج – د – هـ ومركب الماكروليد الذي تكون به نسبة جزئ -أ أقل من 80% من جملة تركيبه يكون ذو فعالية ضعيفة للغاية أو منعدمة.



2-عائلة اللينكوزاميدات Lincosamides: تشمل هذه العائلة كلا من اللينكومايسين Lincomycin والكلينداميسين Clindamycin وكلاهما له فعالية ضد كل من ميكروب المايكوبلازما وميكروب الكولسترديا ولكن اللينكومايسن أقل كثيرا في الأمتصاص لذا سنجد أن فعاليته أعلي علي ميكروب الكولسترديا في حين أن الكلينداميسين عالي جدا في الأمتصاص لذا سنجد أن فعاليته أعلي كثيرا علي ميكروب المايكوبلازما.

ق


3-
عائلة البللورميوتالين
Pleuromutalin: وتشمل التيامولين Tiamulin وهو أفضل مضاد للمايكوبلازما ولكن يعيبه أنه لا يستخدم مع بعض الأيونوفور كالسالينومايسين والمونينسين وذلك بسبب السمية العالية.



أما تأثير مضادات الحيوية الأخري ضد المايكوبلازما فأما أن يكون تأثيرا منعدما تماما كما في البنسلينات Penicillins والسيفالوسبورينات Cephalosporins والباستراسين Bacitracin وذلك لعدم وجود جدار خلوي في ميكروب المايكوبلازما أو أن يكون تأثيرا ضعيفا جدا ولا يعتمد عليه كما في الكينولونات Quinolones والتتراسيكلينات Tetracyclines ومجموعة الفينيكول Phenicol group.



وللتحكم والسيطرة علي ميكروب المايكوبلازما يجب علينا مراعاة الأتي:



-الأقرار التام بأن معظم أن لم يكن كل قطعان الأمهات في مصر تكون حاملة لعدوي المايكوبلازما وبالتالي فان كتاكيت كل سلالات التسمين الناتجة من هذه الأمهات تكون مصابة بهذا الميكروب بنسبة لا تقل عن 10-15%.



-أستخدام واحدا من مضادات الحيوية الفعالة ضده من عائلة الماكروليدات Macrolides أو عائلة اللينكوزاميدات Lincosamides أو عائلة البللورميوتالين Pleuromutalin وذلك ابتداءا من حلقة الامهات ومرورا بمعالجة بيض التفريخ في معمل التفريخ ان أمكن ذلك وانتهاءا بحلقة الكتاكيت الناتجة من الامهات.



وفي طيور التسمين التجاري يجب أن تستخدم هذه المضادات خلال الثلاثة أو الأربعة أيام الأولي من العمر ثم يتم تكرارها كل 18-20 يوم من تاريخ أخر جرعة أو يتم تكرارها مع كل زيادة وزنية قدرها 600 جرام.



-يجب مراعاة ألا تستخدم هذه المضادات سابقة الذكر سواءا كانت مخلوطة أو متزامنة مع بعضها البعض لأن جميعها يعمل علي تثبيط تخليق البروتين الميكروبي وذلك بتبيط جزئ الـ 50 اس من الريبوزوم واذا تم استخدامها مخلوطة أو متزامنة مع بعضها البعض سيحدث تثبيط تنافسي Competitive inhibition بينهم وسيكون من نتيجة ذلك أن يحدث تثبيط كامل لفعالية كل منهم.



-كما يجب مراعاة ألا تستخدم هذه المضادات سابقة الذكر مخلوطة أو متزامنة مع أي من مضادات الحيوية التي تعمل علي جزئ الـ 50 اس من الريبوزوم كمجموعة الفينيكول Phenicol group حتي لا يحدث تثبيط تنافسي Competitive inhibition بينهم والذي يؤدي الي تثبيط فعالية كل منهم.



والمؤكد أن عدم الأهتمام بكل ما سبق سيؤدي حتما الي الكثير من المشاكل المرضية اما بسبب ميكروب المايكوبلازما نفسه في صورة أداء بيولوجي سئ للطيور أو بسبب أثارة هذا الميكروب للكثير من المشاكل الأخري كالنيوكاسل والانفلونزا والالتهاب الشعبي المعدي والبكتريا القولونية.



 


 التفاصيل

   

 


 

 
     

جمهورية مصر العربية
محافظة المنوفية - قويسنا
منطقة مبارك الصناعية الثانية - خلف المعهد الفني
هاتف: 0482590018
فاكس: 0482590028

البريد الالكتر
وني: info@elhoda-feeds.com

 


منتجات الشركة


الرئيسية